|

العلوم والمعارف والتقنية.
العلوم والمعارف والتقنية

آخر الأخبار

العلوم والمعارف والتقنية
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts
اٌرحب بكم أنا أحمد دحان في مدونة العلوم والمعارف والتقنية التي اتمنى ان تجدوا فيها كل ما تبحثون عنه من مراجع او دروس ومحاضرات ومعلومات في شتى العلوم المالية والمصرفية والتجارية وعلوم التسيير وانتهز هذه الفرصة لأقدم لكم هـديـة متواضعة اتمنى ان تقبلوها ، هذه الهدية هي ثمرة سنوات من التحصيل العلمي وحصيلة سنوات من الخبرة العملية بلورت كل ذلك في تطبيق محاسبي تم فيه تلخيص اهم الاسئلة الخاصة باختبارات زمالة المحاسبين مع اجاباتها ،، تتمثل هديتكم في تطبيق محاسبي يعمل على انظمة اندرويد و انظمة ايفون ios ،، حيث يمكنكم تحميل التطبيق من خلال الضغط على روابط التحميل المشار اليها فيما يلي :-
لتحميل تطبيق اختبارات زمالة المحاسبين للتحميل على انظمة الاندرويد من هنا واجهزة ios من هنا
التطبيق يشتمل على اسئلة اختبارات المحاسبين القانونيين مع الاجابة ويشمل التطبيق ايضا على اسئلة العديد من الشهادات المحاسبية المهنية منها
socpa,cma,cia,ifrs,cfa,acca ,and more
للتحميل على ios من هنا ، للتحميل للاندرويد من هنا

مقومات النظام المحاسبى فى المشروعات الزراعية

يعتبر النظام المحاسبى الوسيلة الرئيسية لإمداد متخذى القرارات بما يحتاجونه
من بيانات ومعلومات عن نشاط المنشأة الزراعية . وحتى يكتمل نجاح هذا النظام يجب
أن يتوافر فيه العناصر الآتية :
-1 مجموعة مستندية مترابطة .
-2 مجموعة الدفاتر والسجلات .
-3 دليل الحسابات .
-4 مجموعة التقارير والقوائم المالية .
-5 الإمكانيات البشرية والمادية
-6 تعليمات وضوابط الرقابة الداخلية .
ونتناول هذه العناصر بإختصار على النحو التالى :
أولاً : المجموعة المستندية
تعد المستندات المصدر الأساسى للقيد فى الدفاتر والسجلات المحاسبية .
وتنقسم إلى نوعين :
-1 مستندات داخلية : وهى تلك التى تنشأ داخل المنشأة ذاتها ويقتصر إستخدامها
داخلياً بين إدارات وأقسام المنشأة المختلفة مثل طلبات شراء البذور والتقاوى
والأسمدة الكيماوية ، وأذون صرف مستلزمات الإنتاج الزراعى من المخازن ،
وأوامر تشغيل الآلات والمعدات الزراعية ، وأذون تحويل المحاصيل الزراعية من
مواقع إنتاجها إلى مخازن المحاصيل الزراعية أو مراكز التصنيع أو مراكز التسويق
الزراعى .
-2 مستندات خارجية : ويقصد بها تلك التى تنشئها المنشآت الأخرى وتوجه إلى
المنشأة ، أو تنشئها المنشأة وتوجه إلى الغير وتشمل فواتير شراء مستلزمات
الإنتاج ، إو إشعارات الخصم والإضافة ، والشيكات والكمبيالات وأوامر توريد
مستلزمات الإنتاج الزراعى والحيوانى .
ثانياً : المجموعة الدفترية
تعد المجموعة الدفترية الركيزة الأساسية للنظام المحاسبى ، حيث تعتبر أداة
للتسجيل والتحليل والعرض المستمر للمعاملات المالية التى تجريها المنشأة ، وفى نفس
الوقت الوسيلة الأساسية لإعداد التقارير والقوائم المالية . ويمكن التمييز بين نوعين من
الدفاتر والسجلات :

-1 الدفاتر والسجلات المحاسبية : ويقصد بها مجموعة الدفاتر والسجلات التى يتمفيها قيد العمليات المالية طبقاً للمبادئ والأسس والفروض المحاسبية . وتشمل دفتر
اليومية العامة والأستاذ العام فى حالة إتباع الطريقة الإيطالية ، ودفاتر اليومية
المساعدة ) أو الفرعية ( والأستاذ المساعد واليومية العامة ) أو يومية العمليات
الأخرى ( والأستاذ العام فى حالة إتباع الطريقة الفرنسية ) أو الإنجليزية ( .
ويتحدد نوع هذه الدفاتر على حجم المنشأة ومتطلبات القانون والطريقة المحاسبية
التى تتناسب وظروف المنشأة .
-2 الدفاتر الإحصائية : ويسجل فيها جميع البيانات الإضافية التى تعتبر ضرورية
لدراسة نتائج المنشأة ومقارنتها وتحليلها لتساهم فى حل المشاكل الإدارية
والمساعدة فى تحقيق المزيد من الرقابة والضبط الداخلى وتشمل هذه الدفاتر على
إحصائيات عن وحدات
ثالثاً : دليل الحسابات
يعرف دليل الحسابات بأنه قائمة بحسبات المنشأة مرتبة بطريقة منظمة
للإستعمال فى المنشأة . ويتم إعداده عن طريق حصر الحسابات المستخدمة فى المنشأة
حالياً وايضاً المتوقع إستخدامها فى المستقبل ثم تقسيم هذه الحسابات إلى مجموعات
متناسقة من حيث البيانات التى تتضمنها وترتيبها بحيث يسهل التعرف على الحسابات
الرئيسية والحسابات الفرعية ، وبعد ذلك يتم إستخدام إحدى طرق الترميز التى
تتناسب مع عدد الحسابات المستخدمة فى المنشأة ومن بين هذه الطرق :
-1 الطريقة الرقمية : وهى التى تستخدم الأرقام لترميز الحسابات التى يتضمنها دليل
الحسابات وتنقسم هذه الطريقة إلى :

ا- طريقة الأرقام المسلسلة : تعتمد هذه الطريقة على أعطاء أرقام مسلسلةللحسابات . فمثلاً الاراضى الزراعية محاصيل يرمز لها بالرقم ) 1( ، والأراضى
الزراعية حدائق ) 2( ، ومبانى وإنشاءات زراعية رقم ) 3( ، ومبانى وإنشاءات
تصنيع زراعى ) 4( وهكذا . ورغم بساطة وسهولة هذه الطريقة الا أنه يعاب
عليها أن أية إضافة فى الحسابات لابد وأن تأتى فى نهاية الدليل .
ب- طريقة الكتل الرقمية :يتم تقسيم الحسابات إلى مجموعات متجانسة ثم
50- يخصص لكل مجموعة كتلة من الأرقام . فمثلاً تخصص الأرقام من 1
115 للأرصدة - 100 للأصول المتداولة ، ومن 101 - للأصول الثابتة ، ومن 51
المدينة الاخرى وهكذا . ورغم أن هذه الطريقة تمتاز بالسهولة الا أنه يعاب عليها
أنها لا تميز بين الحسابات الرئيسية والحسابات المساعدة .
ج- طريقة المجموعات المترابطة : وتعتمد هذه الطريقة على إعطاء رقم لكل مجموعة
رئيسية من الحسابات ، ثم تقسيم الحسابات إلى مجموعات متناسقة وتوضع
أرقام مسلسلة على يمين الرقم الأصلى ، ويلى ذلك تقسيم المجموعات إلى بنود
فرعيه بوضع أرقام مسلسلة على يمين رقم المجموعة التى ينتمى اليها البند
الفرعى فعلى سبيل المثال يرمز إلى حسابات الأصول بالرقم ) 1( وتكون الأصول
الثابتة ) 11 ( ، ولفروع الأصول الثابتة يوضع رقم لكل فرع على يمين الرقم
المميز للأصول الثابتة فمثلاً :
الأصول 1  حسابات رئيسى
الأصول الثابتة 11  مجموعة رئيسية
الأراضى 111  مجموعة فرعية
أراضى زراعية محاصيل 1111  فرعى للمجموعة الفرعية
أراضى زراعية حدائق 1211  فرعى للمجموعة الفرعيةأراضى مبانى 1131
مبانى وإنشاءات 112  مجموعة فرعية
مبانى وإنشاءات زراعية ) حظائر ( 1211  فرعى للمجموعة الفرعية
مبانى وإنشاءات ) مخازن ( 1121  فرعى للمجموعة الفرعية
الات ومعدات زراعية 113
معدات وعزاقات زراعية 1131
جرار زراعى 1132
................... وهكذا
وتمتاز هذه الطريقة بأنها تتناسب مع المنشأت الكبيرة حيث أنها تسمح
بالتقسيمات الفرعية غير المحدودة .
-2 طريقة الحروف الأبجدية : وتستخدم هذه الطريقة الابجدية المعروفة فى ترميز
الحسابات فمثلاً يرمز بالرمز )ص/ث( للأصول الثابتة ، الرمز ص/م للأصول
المتداولة .....وهكذا . وتمتاز هذه الطريقة بسرعة تذكر الرمز ، الا أنه يعاب عليها
صعوبة تطبيقها فى المنشأت الكبيرة التى تتضمن عدداً كبيراً من الحسابات .
-3 طريقة الحروف والأرقام معاً : وتجمع هذه الطريقة بين إحدى الطرق الرقمية
السابقة وبين طريقة الحروف الابجدية ، وهى تجمع بين مزايا الطرق السابق ذكرها.
فمثلاً إذا إستخدم الرمز ص/ 1 للأصول فإن ص/ 11 أصول متداولة ، ص/ 12
أصول الثابتة ، ص/ 13 أرصدة مدينة أخرى وهكذا .
رابعاً : القوائم والتقارير المالية :
يتضمن النظام المحاسبى مجموعة من التقارير والقوائم المالية ، والتى تمثل أداة
نقل المعلومات المحاسبية إلى المستخدمين المختلفين فى داخل المنشأة وخارجها . ويمكنتقسيم التقارير إلى :
-1 تقارير شفوية : وهى التى تكون فى صورة مناقشات ، سواء كانت فى مستوى
الإدارة العليا أو الإدارة التنفيذية وذلك فى الإجتماعات التى تعقدها هذه المستويات.
-2 التقارير المكتوبة : وهى التى يتم فيها تسجيل البيانات عن المنشأة بحيث يمكن
إتاحجة إستخدامها لعدة أشخاص فى آن واحد . وتنقسم إلى :
ا- تقارير داخلية : وتتضمن البيانات التى تقدم إلى المستويات الإدارية داخل
المنشأة مثل تقارير العمل اليومية ، وتقارير متابعة الأداء وتقارير مراقبة
التكاليف، والتقارير التى تعد بغرض مساعدة الإدارة فى حل المشاكل الإدارية
التى تواجهها.
ب- تقارير خارجية : وتستخدم كوسيلة إتصال بين المنشأة والمستخدمين خارجها
مثل المستثمرين والدائنين والبنوك . وأهم هذه التقارير قائمة الدخل ، وقائمة
المركز المالى ، وقائمة مصادر الأموال وإستخداماتها.خامساًً : الإمكانيات البشريه والماديه :
يقصد بالامكانيات البشرية ، الأشخاص القائمون على تنفيذ النظام المحاسبى
فى المنشأة . ويمكن القول أن العنصر البشرى من أهم عناصر النظام المحاسبى ،
مندوبه لا يمكن أن يحقق النظام المحاسبى الأهداف التى يسعى إلى تحقيقها بالكفاءة
والفاعلية المطلوبة .
أما الإمكانيات المادية فيقصد بها الالات الحاسبة وأجهزة الحاسب الآلى والتى
تساعد فى إتمام العمل المحاسبى بسرعة ودقة عالية وفى الوقت المناسب .
سادساًً : تعليمات وضوابط الرقابة الداخلية :
ويقصد بها مجموعة التعليمات المحاسبية التى تنظم قواعد العمل فى النظامالمحاسبى للمنشأة . وتتضمن هذه التعليمات تحديد المستندات - البيانات الرئيسية
التى يتضمنها المستند وعدد الصور والدورة امستندية - وكذلك المجموعة الدفترية ،
والمفاهيم والمصطلحات المستخدمة فى النظام المحاسبى ، وطرق تقويم المخزون الموجود
بمخازن المحاصيل ، وطرق حساب الإهلاك ، وتحديد تكلفة الزراعات القائمة )أرصدة
آخر المدة(، وكذلك أهداف النظام المحاسبى ومقوماتة وإختصاصات القسم المالى .
كما يتضمن النظام المحاسبى مجموعة الضوابط الرقابية التى من شأنها كفالة دقة
وصحة عمليات التشغيل داخل النظام المحاسبى ، وإكتشاف الأخطاء والغش والتلاعب
أولاً بأول مثل إتباع طريقة القيد المزدوج ونظام موازين المراجع الدورية ونظام الجرد
المستمر .


زوارنا الكرام : رجاء خاص الاشتراك في قنواتنا المحاسبية من خلال علامات الاشتراك المبينة في السطور التالية او من خلال مربع القناة الظاهر في القائمة الجانبية مع جزيل شكري وامتناني العظيم لكم ،،، اشتراككم حافز لنا لتقديم الافضل وحتى يصلكم كل جديد
  
  
شكرا لك .. الى اللقاء 
*
*
لكم كل الود والتقدير من : احمد دحان

مع تحيات: احمد دحان

يمني الجنسية من مدينة صنعاء ومقيم في صنعاء ماستر محاسبة محاضر ومستشار مالي اهدف الى نشر العلوم المحاسبية والادارية والاقتصادية بكل الامكانيات والوسائل المتاحة لنبني جيلا محاسبيا وادارياً متمكن ومبدع يعمل بجد واخلاص ومهنية عالية على اسس علمية متينة بما يعود من ذلك بالنفع على امتنا العربية والاسلامية والنهوض بالاقتصاد والحد من البطالة .

جميع الحقوق محفوظة

العلوم والمعارف والتقنية.

2018